العلاقات الثنائية

ترتبط الإمارات العربية المتحدة مع ماليزيا بعلاقات قوية ومتميزة حيث تم إفتتاح سفارة ماليزيا في أبوظبي عام 1983م، وسفارة دولة الإمارات في كوالالمبور في عام 1995م.

 

تطورت العلاقات بين البلدين بشكل سريع وخطت العلاقات الإقتصادية خطوات كبيرة حيث إرتفع حجم التبادل التجاري بين البلدين من مليار دولار في عام 2002م إلى 8,8 مليار دولار في عام 2013م، وتعتبر الإمارات الشريك التجاري الأول لماليزيا في منطقة غرب آسيا، كما تم إنشاء مجلس رجال الأعمال الإماراتي الماليزي مؤخراً بهدف تعزيز وتطوير العلاقات التجارية والإستثمارية بين البلدين وعقد إجتماعه الأول في يناير 2013م.

 

هناك العديد من الإتفاقيات في مجال التجارة وتشجيع الإستثمار في البلدين، بالإضافة إلى مذكرات التفاهم في عدة مجالات منها التعليم العالي والبحث العلمي والسياحة.

 

وقد شهدت السنوات الأخيرة العديد من الزيارات الرسمية المتبادلة على مستوى كبار المسئولين أهمها زيارة سمو الفريق أول الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة إلى ماليزيا في مارس 2013م، وآخرها زيارة سمو الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية إلى ماليزيا في نوفمبر 2014، بالإضافة إلى زيارة رئيس الوزراء الماليزي معالي محمد نجيب بن تون عبد الرزاق إلى الإمارات في مايو ُ2014، وأكتوبر 2014م.

 

تستضيف ماليزيا العديد من الطلبة المبتعثين من دولة الإمارات للدراسة في تخصصات مختلفة منها الإدارة والمحاسبة والهندسة والقانون، وتتركز الدراسة في درجات الماجستير والدكتوراه.

 

وفي إطار الدبلوماسية العامة والعمل الإنساني والخيري،  تقوم هيئة الهلال الأحمر الإماراتي بتنفيذ المبادرات الإنسانية كان آخرها تقديم المساعدات للمتضررين من الفيضانات في ماليزيا في شهر ديسمبر 2014 وكذلك في عام 2013م. كما تقوم مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الإنسانية والعمل الخيري بدعم بعض البرامج والمشاريع أهمها توفير عدد من المدرسين لتدريس اللغة العربية والتربية الإسلامية في عدد من  المدارس الماليزية بالإضافة إلى بعض المشاريع الخيرية الأخرى التي تقوم بها مؤسسة زايد للأعمال الخيرية والإنسانية ومؤسسة خلفية للأعمال الإنسانية.

 

نظراً لتمتع ماليزيا بمناخ إستوائي معتدل وتوفر المنتجعات السياحية والجزر الجميلة فإنها تعتبر وجهة سياحة مهمة في منطقة جنوب شرق آسيا للمواطنين من دولة الإمارات ويزور ماليزيا عدد كبير من السواح الإماراتيين كل عام.